الرئيسية / الرئيسية / بويزكارن يخطف لقب أفضل لاعب ‘سوب سورف’ من قلب الدنمارك

بويزكارن يخطف لقب أفضل لاعب ‘سوب سورف’ من قلب الدنمارك

جليلة خلاد_ أفتاس بيش_ الصويرة
أمين بويزكارن من مواليد 1986، بإقليم الصويرة -بسميمو -، شغف بممارسة ركوب الأمواج بربيعه 15 ، وهي الرياضة التي سحرته منذ إلتحاقه رفقة الأسرة بمنطقة سيدي كوكي، و التي تعتبر أفضل الأماكن لرياضات ركوب الأمواج بالعالم وليس المغرب و يسمح مناخها و تركيبتها الطبيعية بالتفاعل مع هذه الرياضة على طول السنة مما يجعلها محجا لرواد اللعبة من داخل و خارج الوطن.

توج البطل أمين بويزكارن بجائزة أفضل لاعب في منافسات ركوب الأمواج بمسابقة “دانيش سورف” الدنماركية، في فئة “سوب-سورف”، بكليتمولر في ثاي ؛ هذا و عادت جائزة أفضل متنافسة في ركوب الأمواج إلى المتبارية آن صوفي بوريغارد من هورسينس، في حين ثم إختيار توبياس بيورنا من كليتمولر كأفضل متبار عن فئة “ويندسورفر” شبان، بينما فاز مواطنه تيريز تابل من كيسكوف بجائزة “كيتسورفر” ل2019 ، فيما آلت جائزة “غروم”، التي تمنح لراكبي الأمواج أقل من 18 سنة، لنوا ستندر لهذه السنة .

هذا وحصل بويزكارن خلال سنة 2013 على المركز الثالث في البطولة الدنماركية، وحافض على نفس الترتيب في 2014، هذا و حاز على المركز الأول في سباق “تور أروس” في عام 2015 ؛ كذلك توج بالمركز الثاني في سباق “سبرينت” في 2016، و المركز الرابع في السباق الفني والسادس في سباق المسافات الطويلة على التوالي .

عرفت البطولة الدنماركية مشاركة عدة رياضيين مشهورين من طينة كاسبر شتاينفث من الدنمارك، وكونور باكستر، وزين شوايتزر من هاواي، وكانديس أبلبي من الولايات المتحدة، وجوردان ميرسر من أستراليا، الرياضي الأكثر تتويجا على مر العصور في “آي-سي-إي” بثماني ميداليات ذهبية فردية، والذي عاد من جديد بعد غيابه عن نسخة 2016 في فيجي بعيد إصابة إستدعت المتابعة الطبية و الراحة.

أمين بطل آخر يشرف الصويرة بالرياضات البحرية رفقة البطل العالمي بوجمعة كيلون الذي يتقاسم معه إضافة للشغف الرياضي باللعبة ؛ التحدث بعدة لغات ، كما لم يفت البطل أمين بهده الفرصة أن يأكد لنا كون رياضات التزحلق المائي حسب حديثه “يمكن أن تكون بمثابة جسر مثالي يربط بين المغرب و دولة الدنمارك، من خلال الترويج لوجهة المغرب كفضاء سياحي متميز للسورف و السياحة الرياضية ” وهذا ما يجعل سفراءنا الأبطال خير نموذج يعكس روح المواطنة و الرغبة الجامحة في تنمية المملكة المغربية كل من موقعه فهنيئا لنا بالبطل إبن إقليم الصويرة النابض بالمواهب المتألقة وطنيا و عربيا و دوليا .





عن omar

شاهد أيضاً

سفينة الأبحاث العلمية ” مولاي عبد الله ” نموذج لهضر المال العام

في الوقت الوطن يحتاج للعملة الصعبة، و ضاربة عرض الحائط مراسلات رئيس الحكومة حول الترشيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *