الرئيسية / الرئيسية / المنظمة الديمقراطية لمهنيي الصيد البحري تنتخب كاتبها العام

المنظمة الديمقراطية لمهنيي الصيد البحري تنتخب كاتبها العام

 

اختتمت يوم أمس الخميس 30 مارس 2017، أشغال المؤتمر الوطني للمنظمة الديمقراطية لمهنيي الصيد البحري المنضوية تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل بانتخاب أحمد العمراوي كاتبا عاما  للمنظمة.

وأفادت اللجنة التحضيرية للمؤتمر ، أن النقابة تراهن على الدفاع عن الشغيلة البحرية باعتبارها شريكة في الإنتاج، والمطالبة بتمثيليتها في الغرف المهنية تصويتا وترشيحا، وكذلك المطالبة الحثيثة بإخراج مدونة الصيد البحري للوجود عوض القانون الاستعماري 1919، لتحديد العلاقات والمسؤوليات بين جميع الأطراف المهنية في إطار مقاربة تشاركية وحكامة جيدة.

وعرفت أشغال المؤتمر حضور الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للشغل علي لطفي، الذي أكد خلال كلمته أن المؤتمر هو  لحظة تاريخية في إطار التطورات التي تعرفها البلاد، معتبرا أن المولود الجديد، سيعزز صفوف المنظمة الديمقراطية للشغل ، خاصة في ظل الأهمية التي يحضى بها القطاع على المستوى الوطني.

ويشار أن أشغال المؤتمر الوطني الذي احتضنته قاعة العروض التابعة لوزارة الشباب والرياضة بأكادير والمنظم تحت شعار “التثمين و الصيد المسؤول لضمانة الاستدامة ومن أجل غدا أفضل للبحارة و المهنيين”، عرفت إنتخاب أعضاء المجلس الوطني للمنظمة الديمقراطية للصيد البحري، وأعضاء المكتب الوطني.

عن

شاهد أيضاً

تراجع سعر الطحالب المبللة بالجديدة يثير استياء فاعلين جمعوين ومهني القطاع

أعلنت جمعية مفتاح الخير لمهني الصيد التقليدي والاحياء المائية وممثلي مناطق جني الطحالب بالدائرة البحرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *