الرئيسية / أخبار البحر / غرفة الصيد بطنجة توزع الشطر الثاني من محركات قوارب الصيادين

غرفة الصيد بطنجة توزع الشطر الثاني من محركات قوارب الصيادين

قامت غرفة الصيد البحري المتوسطية بمدينة طنجة، بحر الأسبوع المنصرم، بتوزيع  الشطر الثاني من ال 31 محركا خاصا بقوارب الصيد التقليدي، وذلك تحت الإشراف الرئيسي لرئيس الغرفة، وهمت هذه العملية، مهنيي الصيد التقليدي بأصيلة والنواحي، وذلك وفق الشروط المحددة من طرف جمعية المحيط لبحارة وأرباب قوارب الصيد التقليدي بأصيلة وجمعية النهضة لحماية البيئة البحرية بميناء أصيلة بعد المصادقة عليها من الجمعية العامة للغرفة.

إلى ذلك، وتقدر التكلفة الإجمالية للمشروع بحوالي 1.700.000.00 درهم، وعدد المستفيدين من المحركات الخارجية الممنوحة هم 88 أصحاب قوارب الصيد التقليدي، والذين تم دعمهم قصد محاربة الهشاشة والفقر وتنمية حالاتهم الاقتصادية والمهنية والاجتماعية داخل النفوذ الترابي للغرفة.

يشار إلى أنه سيتم توزيع خلال الشطر الثالث المحركات المتبقية على أصحاب القوارب النشيطة بالموانئ المبرمجة من خلال قرارات الجمعية العامة للغرفة في دورتها الرابعة المنعقدة بتاريخ 13 يناير 2017 بطنجة.

ومن الأهداف الرئيسية من تمويل ودعم هذا المشروع هو تحسين الظروف المعيشية للصيادين التقليديين والرقي بوضعيتهم الاجتماعية ومواجهة الظروف الصعبة التي يواجهها المهنيين التقليدين بالمنطقة الشمالية الممتدة من السعيدية إلى العرائش.

عن

شاهد أيضاً

خليل الله بسرداب الموت و السلطات ترفض التدخل لإنقاذ طاقمه

جليلة خلاد _ أفتاس بيش مازالت مآسي المشتغلين بقطاع الصيد البحري مستمرة ؛ فبعد خمسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *